التخطي إلى المحتوى الرئيسي

من كتاب العاب السيرك السياسى

وجامعتنا التى تحولت الى مدارس ثانوية من الدرجة الثانية تعج بالضجيج والزحام وتمضغ محاضرات وملخصات انتهت موضتها ..والمعامل خلت من الاجهزة .. وطالب الطب لا يجد فرصة ليفحص مريضا او يمارس التشريح بيده او يجد موطئ قدم ليشاهد جراحة.. وطالب العلوم لا يجد مختبرات على مستوى العصر .. وطالب الفلك الذى يذهب الى مرصد القطامية يفاجا بالمرصد متوقفا منذ شهور بسبب المرآه التى فى حاجة الى طلاء او اصلاح او ايتبدال .. لا احد يدرى ..

وهو يعرف من كتبه ومقرراته ان علوم الرصد الفلكى سبقت الآن مرصد القطامية بكثير ..
مطلوب شجاعة تواجه هذا كله ، ومطلوب اموال توضع فورا فى مكانها لاصلاح هذا كله ..
ليس عيبا ان نكون فقراء ... ولكنها جريمة ان نكون متخلفين .
والعقل لا يعرف مستحيلا .. وهو يستطيع ان يبدا من الصفر ..
واليابان بدات من الصفر
والمانيا الغربية بدات من الصفر
وكوريا الجنوبية بدات من الصفر

ولكن المناخ الحر والديمقراطى ، والفرص المتاحة والهيكل السياسى المرن .. فتح الباب على مصراعيه للعمل والتنافس والخلق والابداع ، فارتفع البناء فى سنوات قليلة وحدثت المعجزة ..
واليوم نسمع عن المارك الالمانى ، والين اليابانى..
والصناعات الالمانية واليابانية تقتحم على امريكا اسواقها ..

ونقول للخائفين من ردود الفعل : ان الماضى التراكم باخطائه سيفجر الموقف بما يشتمل عليه من بؤس وبطالة وعجز باخطر مما يفعل اى تغيير .. لان التغيير سوف يعد بلاحسن .. ما الابقاء على ما نحن فيه فانه لا يعد بشئ
..............................................................................................................
والرد على التحدى الاسرائيلى ..يبدا من نفس المنطلق .

وعلى الاسلاميين ان يتحاوروا بنفس اللغة .. وان يتقنوا نفس المفردات .. فالاسلام يضع العلم على راس اولوياته ، والشورى على راس سياسته ، وهو ليس غريبا عن هذا القاموس الجديد من الديمقراطية والحوار .

اما اعداء الاسلام الذين لا يرون من الاسلام الا اللحية والجلباب والقبقاب والتعصب والجمود على السلف فهم خارج الموضوع .. وهم ايضا حارج التاريخ .

وقد جاء الوقت ليتحرك الازهر من موقف المحافظة والتقليد الى ساحة الاجتهاد والابداع .. فلاسلام نفسه دين متفجر لا يتوقف عطاؤه ، وآيات القران تسبق العصر دائما بما تحوى من معان متجددة..

الحركة الحركة ياخوة .. فقد طال الركود والجمود والسكون حتى كاد يسلمنا الى الشلل
الحركة فى كل شئ وفى كل ميدان .. وفى كل مجال . فالحياة ذاتها حركة والفكر حركة .

ولا سكون الا للموتى
..................................................................................................................

كانت هذه بعض من كلمات الدكتور مصطفى محمود -رحمة الله عليه -فى كتاب العاب السيرك السياسى والتى اتفق معها بكل احاسيسى فوصف الدكتور لوضع الجامعة هو تعبير دقيق لواقع اعاصره بشكل يومى وكعادة الدكتور يعرض المشكلة ومعها العلاج الذى دائما ما ينصب من منبع واحد وهو الاسلام الحقيقى بكل معانيه من ديمقراطية وعلم واحترام

وان كنت اختلف مع الدكتور فقط فى اخر جملة فليس كل الاموات متشابهين فامثالك يادكتور لا ينطبق عليهم السكون حتى ولو صاروا اموات !

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

هل كان لنا وجود قبل ان نولد؟

يلازمنى إحساس منذ بدأت أعى وادرك وجودى أنى كنت موجودا دائما وأنى حقيقة ولست أمرا طرا بالميلاد وأنى كنت هنا أو هناك فى مكان أو لا مكان لست أدرى .. انما هو إحساس دائم ومؤكد بالحضور لا أعلم كنهة ومصدره .. وكل ما يحدث أمامى الان هو مرور شريط متتابع لأحداث متتالية لماضى وحاضر ..
وهو شريط يمر أمامى ولكنى فى الأعماق خارج عن هذا الشريط واقف على عتبة حضور مستمر وأنية مطلقة لا تعرف تزامنا .. اراقب تصاريف الزمن امامى عن بعد واراقب طفولتى وصباى وشبابى وشيخوختى دون أن تدركنى انا اى شيخوخة فأنا .. ذاتى .. شباب دائم وحضور دائم ويؤيد هذا الاحساس الداخلى حقائق الدين التى تقول بأنى احاسب واعاقب واموت وانما انتقل الى حياة برزخية ثم الى بعث ثم الى خلود فى نعيم أو خلود فى شقاء .. فانا اذن خالد ..
وانا لست مسالة طارئة استجدت بالميلاد وستنتهى بالموت ومنطقية لو انى كنت امرا طارئا زائلا لما كنت حقيقة بل مجرد ظاهرة موقوتة تلمع لم تختفى فلا تعود هناك حكمة فى بعث وحساب وعقاب .. وعلام العقاب ولا حقيقة هناك .. وفى القران الكريم اشارة خاطفة الى هذه السابقة الوجودية قبل
الميلاد ” “لقد خلقنا الانسان فى احسن تق…

كَلَّا إِنَّ مَعِيَ رَبِّي سَيَهْدِينِ

بقلم : محمد عوض الحنشي

قال تعالى (قُل لَّن يُصِيبَنَا إِلاَّ مَا كَتَبَ اللّهُ لَنَا هُوَ مَوْلاَنَا وَعَلَى اللّهِ فَلْيَتَوَكَّلِالْمُؤْمِنُونَ )التوبة51. ويقول ايضاً ( وَلاَ تَهِنُوا وَلاَ تَحْزَنُوا وَأَنتُمُ الأَعْلَوْنَ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ )آل عمران 139. قال عامر بن قيس : ثلاث آيات من كتاب الله استغنيت بهن على ما أنافيه
قرأت قول الله تعالى :(وَإِن يَمْسَسْكَ اللّهُ بِضُرٍّ فَلاَ كَاشِفَ لَهُ إِلاَّ هُوَ وَإِن يَمْسَسْكَ بِخَيْرٍ فَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدُيرٌ)الأنعام17 فعلمت وأيقنت أن الله إذا أراد بي ضر لم يقدر أحد على وجه الأرض أن يدفعه عني وإن اراد أن يعطيني شيئاً لم يقدر أحد أن يأخذه مني .
وقرأت قوله تعالى :
(فاذْكُرُونِي أَذْكُرْكُمْ وَاشْكُرُواْ لِي وَلاَ تَكْفُرُونِ )البقرة 152
فاشتغلت بذكره جل وعلا عمّا سواه .
وقرأت قوله تعالى : (وَمَا مِن دَآبَّةٍ فِي الأَرْضِ إِلاَّ عَلَى اللّهِ رِزْقُهَا وَيَعْلَمُ مُسْتَقَرَّهَا وَمُسْتَوْدَعَهَا كُلٌّ فِي كِتَابٍ مُّبِينٍ)هود6
فعلمت وايقنت وازددت ثقة بأن رزقي الله لن يأخذه أحد غيري .

تعرف على أبرز المفكرين العرب والمسلمين

للاسف الشديد معظمنا يفتقر الى معلومات عن مفكرين هذا العصر نظرا لان اهتمامتنا الثقافية لا تلتف كثيرا الى السير الشخصية لهؤلاء العظماء على اعتقاد منا ان قراءة السير الشخصية غير مجدى ، وهو امر خاطئ...
حيث ان كونهم عظماء لم ياتى من فراغ ولكن كان نتاج كفاح طويل اما ضد محتمل او حتى ضد افكار خاطئة ، ولذلك قراءة سير المفكرين عموما وخصوصا المفكرين العرب والمسلمين هو امر مفيد للغاية ، حيث الاستفادة من تاريخ هؤلاء ...
لذلك اضع بين ايدى حضراتكم اليوم هذه القائمة التى وجدتها مصادفتا على ويكيبديا والذى تضم قائمة بأسماء أبرز المفكرين العرب والمسلمين ... تستطيع من خلالها التعرف على معظم هذه الشخصيات وعلى سبيل المثال تضم القائمة الاسماء التالية: